الرئيسية / فيديوهات / فيديو .. الإعلام المصري ومحاولة إغتيال وزير الداخلية

فيديو .. الإعلام المصري ومحاولة إغتيال وزير الداخلية

تقرير قناة الجزيرة عن تناول الإعلام المصري لمحاولة إغتيال وزير الداخلية محمد إبراهيم .. شاهد الفيديو:

 

شاهد أيضاً

دار الإفتاء المصرية تصدر فتوى حول إلتقاط ''السيلفي'' في الحج والعمرة

دار الإفتاء المصرية تصدر فتوى حول إلتقاط ”السيلفي” في الحج والعمرة

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته دار الإفتاء المصرية تصدر فتوى حول إلتقاط ”السيلفي” في …

شرح بالصور لكيفية رفع فيديو اكثر من 15 دقيقة علي اليوتيوب

لقد قام يوتيوب بتمكين رفع فيديو اكثر من 15 دقيقة , ولكن عليك بتفعيل هذه …

مستخدمي الفيس بوك يشاهدون 500 سنة من مقاطع فيديو يوتيوب youtube يومياً

قامت شركة جوجل بتحديث احصائيات اليوتيوب ، حيث اوضحت الاحصائية أن هناك 500 سنة مقاطع …

شرح بالفيديو كيفية انشاء فيديو بواسطة برنامج Camtasia

ورد لي العديد من الاستفسارات حول كيفية انشاء فيديو ، وقد قمت سابقاً باستعراض شرح …

تعليق واحد

  1. إلى كل قائد ملهم غيور :

    لكل إخوتي وأخواتي في مصر الحبيبة.. وبما أن الجميع أصبح شغله الشاغل الدخول في شؤون مصر الداخلية فإنني سأستسمحكم وأنا المواطن العادي جدا من أرض عربية تنتمي للعروبة والإسلام رغم صلافة الإستعمار فأنا اليوم أتدخل في شؤون الأحرار ورجال الله الأبرار مناصروا الشرعية كعنوان صادق للحرية ناصحا الجميع التهيء بمنتهى العزيمة وقوة الشكيمة لتملؤوا السجون.. نعم السجون بأن تطالبوا بسجنكم جنب الشرفاء ودعوا دولة الإنقلاب مع مناصريها مادموا قد ارتضوا المذلة والبيادة وجعلوا من مشخصاتية مصرليود مثقفين يتكلمون باسم مصر أقول هذا وأنا أعلم أن الإنقلابيين لن يجدوا لكم مكانا لكن عليهم إيجاده إن كانوا لحقهم الإنقلابي طالبين.. { قال رب السجن أحب إلي مما يدعونني إليه وأن اصرف عني كيدهن.. } الآية الكريمة على القياس.. وليكن تظاهركم المقبل إن شاء الله تعالى بلباس السجين المقلّم بالأسود والأبيض.. إرفعوا بأنفسكم أو ببعضكم دعاوى للنيابة العامة بأنكم رافضون ولقرارات الحكومة عاصون وله أن يحقق معكم كما يشاء فالتهمة ثابتة والحكم لديه مهيأ فليفعل طبقا لقوانينه السيسية والله يفعل ما يشاء.

    النصيحة مرتجلة وتحتاج منكم لمناقشة أتمنى أن لا تبخلوا برأيكم ونحن مازلنا في البداية.
    وللجميع واسع النظر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *