الرئيسية / رسول الله و أصحابه الكرام / زوجة عمر تشتهي حلوى!

زوجة عمر تشتهي حلوى!

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين … وبعد:

تطلب الحلوى زوجة سيدنا عمر بن الخطاب منه، فيقول: هذه الأيام ما عندي شيء أشتري لكم به حلوى وليس لي في بيت المال إلا مقدار النفقة وليست الحلوى منها، فلما رأته لا يأتي بشيء اقتصدت مِن نفقتِها فوفرت قليلاً من الدراهم، قالت: خذ هذه فاشترِ لنا الحلوى، مِن أين جئتَ بها؟ قالت: من نفقة الشهر، قال: إذن كان عمر يأخذ زيادةً عن الحاجة في الأشهر الماضية، مادام قدرتي أن توفِّريه فهو زائد، هاتيه نردُّه إلى بيت المال، ونُنقِص مقداره من الأشهر القادمة، فأخذه منها وردَّه إلى بيت المال عليه رضوان الله تبارك وتعالى.

بواسطة هذه الخشية يعرف الناسُ حرمةَ الأموال التي خطب عنها صلى الله عليه وآله وسلم في حجة الوداع فقال: ألا إن دماءكم وأموالَكم وأعراضَكم حرامٌ عليكم، كحُرمةِ يومِكم هذا، في شهرِكم هذا، في بلدِكم هذا.. ألا هل بلَّغت؟

صلى الله عليك ياسيدنا رسول الله ورضي الله تعالى عن سيدنا عمر

Your Website Title

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *